السبورة | مفتي الديار المصرية يدعو إلى إعمال العقل والقلب والجوارج لبناء الشخصية المتكاملة

السبورة 0 تعليق 53 ارسل لصديق نسخة للطباعة

نظمت جامعة المنوفية اليوم ندوة تثقيفية وتوعوية تحت عنوان "بناء الشخصية المتكاملة لشباب الجامعة" لفضيلة الدكتور شوقي علام مفتي الديار المصرية وذلك تحت رعاية وحضور الدكتور معوض الخولي رئيس الجامعة والدكتور عبدالرحمن قرمان نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة والدكتور عادل مبارك نائب رئيس الجامعة لشؤن التعليم والطلاب والدكتور أحمد القاصد نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث.

إفتتح الدكتور معوض الخولي الندوة بالتأكيد علي أن شباب الجامعات اليوم في أمس الحاجة إلى من يأخذ بأيديهم إلى مستقبل أفضل في مصر والأمة العربية والإسلامية، وأن مصر بحاجة إلى سواعد أبنائها المخلصين الذين يواصلون العمل ليل نهار حفاظـــًا علي مقدرات الوطن ومكانته ليس فقط في الأمة العربية والإسلامية بل في العالم كله.

كما أعرب عن بالغ سعادته بتشريف فضيلة الدكتور شوقي علام مؤكدًا أن زيارته تعد فخرًا لجامعة المنوفية وأنه أفضل من يرسم خطى المسيرة في بناء الشخصية المتكاملة لطلاب الجامعة من أجل غدِ مشرق. 

ودعا الدكتور شوقي علام الطلاب إلى أهمية إعمال العقل باعتباره العنصر الأساسي والأول في بناء الشخصية المتكاملة مشيرًا إلى أن التفكير فريضة إسلامية ولابد من إعلاء قيمة التفكير والتدبير وأن العلوم كل يكمل بعضه.

وإستطرد فضيلته متحدثــًا عن القلب بإعتباره الركن الثاني من أركان بناء الشخصية داعيــًا أبنائه أنه للوصول إلى القلب السليم لابد من الإبتعاد عن المحرمات والتحلي بالطاعات وضرورة أن نمنع من قلوبنا الحقد والحسد والغل لأنه لن يجلبوا لنا سوي أمراض القلوب وإختتم حديثه بالركن الثالث لبناء الشخصية ألا وهو إعمال الجوارح والعمل أيا كان لأن الإسلام لا يحب الأيدي العاطلة واليد العليا أحب إلى الله من اليد السفلي ودعا الأسرة للتحاور مع الأبناء وعودة روح الود والألفة للأسرة المصرية لأن صلاحها من صلاح المجتمع ككل.

ثم قام فضيلة المفتى بالإجابة على تساؤلات واستفسارات الطلبة والحضور فى بعض القضايا الدينية.

وعلي هامش الندوة قدم الدكتور معوض الخولي رئيس الجامعة درع تذكار لفضيلة المفتي شوقي علام اعتزاز بزياته للجامعة، حضر الندوة لفيف من عمداء ووكلاء الكليات وأعضاء هيئة 

السبورة

0 تعليق